محاورات أدبية

كشعاع الشمس في مطالع الشروق تنسل عبر المنافذ .. والثقوب..والشقوق. . والمساحات التي فرجت أبوابها تستقبل النور..والدفء هكذا كنت اليوم عندما هبت أنسام ربيعك على حدائق روح.. فلامست البراعم والورود تبث فيها حياة النبض ، …………. ظننت أن الحياة ذبلت

سطعت فكانت سارة.!

سطعت فكانت سارة في لحظة سطعت فيها فكانت سارّة وأبهجت طهّرت نفسي من بقايا كدر اذ فاح نبضها وابتسمت هي فوح من زهور الياسمين هي عطّر روح سهرت و أينعت نبعت تراتيل هوى من شفاهها وأسمعت نادمتني. انتشى قلبي وأسكرت

ان باعد الزمان بيننا فالطيف يؤانسني

سارة مرتضى المنتدى : قصيدة النثر ________________________________________ يا أيُّها المالكُ قلبي البحرُ بيننا تناءتْ شفتاه ومراكبي قعـيدةٌ حسيرة مزّقتْ أشرعَتَها الريح . وأمنياتي تَذوي أوراقُها الشاحبةُ في خريفِ غـيابِك الشوق هائجٌ ومائجٌ في حناياي ليس بوسعـي إلا أنْ أقتاتَ على

محاولات شعرية مبتدئة 4 نجوى

محاولات شعرية مبتدئة 3 وعلمت أن شعري سيكون شبيها – من حيث غلبة الخيال العقلي فيه – كما وصف الشعر لدى عباس محمود العقاد، والذي قال شعرا كثير ا ولكن شعره كان – على ما يبدو – لم يستطع أن

هي وهو ، و شعر وصوت وعيون…

هي وهو محمد قاسم هي: منذ الصباح وأنا أشم رائحة عطرك يملأ زوايا غرفتي في كل مكان الى أن سقطت شاردة غافية على سريري احلم ماذا ارتدي عندما ألقاك هذا المساء هو: ليس حلما.. انه وشوشة المساء عندما ينضح بالشهد..

نارنج

ربما آخر ما سأكتبه عن النارنج حتى يتجدد ويثمر من جديد …………….. نارنج تأبت على القطف وظلت تتدلى من قمة الشجر تتغنج في ظلال الورق وكأنه شعر منسدل ينسكب على كتفي حسناء بلون يضاهي شعاع الشمس فأشرق في داخلي حلما

الى الحاكم المستبد

الى الحاكم المستبد تدنى اقتدارك لم تقرأ الأحداث بعيون ماهرة لم تفهم الأحداث لم تتخيّل مسراتها ولا نتائج افرازاتها هامان يسكنك يعشش كل خلاياك أمامك ينفث روحه وخلفك يصفر على يمينك وعلى يسارك وفي كل اتجاه عيونك ترنو اليه يسر

خاطرة ،مضى عام… وغيرها

مضى عام وعام يبدا المسيرة شهر كانون الأول عادة يشكل في نهايته حدثا كبيرا يلامس نشاط البشرية جميعا، فعلى الرغم من ان الحدث يخص المسيحيين فقط -باعتباره حدثا دينيا – ولكن الوجه الاجتماعي والفولكلوري وربما التضامني –في حالات معينة-مع توفر

لماذا يكون الأديب خياليا؟

لماذا يكون الأديب خياليا..؟ إن الفعل ورد الفعل قضية يصوغها العلم قانونا لا ريب فيه..في مجال الماديات.. وهو قانون لا يعترض عليه علماء النفس والاجتماع والأدباء أيضا.. فالإنسان لا يتخذ موقفا ما إلا من موضوع ما لم يكن مادة فهو

الكاتب مرآة والقارئ تجلّ فيها

الخميس 11-2-2016 الكاتب مرآة ، والقارئ تجلٍّ فيها، يجدد نتاجه ألوانا بأصداء قراءاته المثمرة. كالنبع يتدفق ما لم تسد بوابته، ففي رحاب الالهام تتدفق ينابيع التعبير. وما بين الظل والظل اختلاف…-وما بين المحطة والمحطة أشياء-بل ما بين روح وروح خفق

AllEscort